فضفضة من القلب عماد ابو شهاوى
اهلا وسهلا بكم في منتدي فضفضة الاصدقاء عماد ابو شهاوي سعداء بمروركم ونتمني لكم وقتا ممتعا ومفيدا اتمني ينال اعجابكم

فضفضة من القلب عماد ابو شهاوى

كل واحد فى هذا المنتدى عندة استعداد ان يكون صديقا مخلصا بمعنى الكلمةويفتح قلبة كل مايخطر ببالك كل ما يجى على خاطرك مع المحافظة على دينك فان الدين عند اللة الا
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 Noor Houda Good عندما يضحك الحب

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
emad mohamad
Admin
avatar

المساهمات : 290
تاريخ التسجيل : 05/04/2016
الموقع : https://www.facebook.com/groups/166346433503503/

مُساهمةموضوع: Noor Houda Good عندما يضحك الحب    الأحد مايو 20, 2018 8:15 pm

الجزء الأول
عندما يضحك الحب
*************
قد يكون أبطال قصتنا انت أو إنت، أنا أو هو ولكن أحداثها تحاكي الواقع ،كل شئ بدأ منذ بضعة أشهر، كان أحد أيام الصيف الماضي ، نوارة إمرأة في الثلاثينات تدرس اللغة العربية بإحدى المدارس الحكومية. حين شعرت بالقلق والفراغ عزمت علي الذهاب لمكتبة المدينه لاقتناء كتاب جديد يساعدها على مرور رتابة تلك الأيام ،و هي في الطريق علمت بوجود معرض الكتاب ، نوارة هناك التقيت به بدى رجلا بشوشا خفيف الظل ، يحب المزح و ملاطفة الجميع ، هذا ما لاحظته عليه عندما لمحته لأول مرة وهو يتبادل أطراف الحديث مع أصدقائه ، و فجأة وقعت عيني بعينه فحاولت الاختفاء بين زوار المعرض.
ذهبت و اقتنيت كتابا ما ، دون أن أعلم حتي من كاتبه أو عنوانه ، وبينما أنا اغادر المعرض سمعت صوتا يخاطبني: هل أعجبك محتوى الكتاب ؟ ما رايك فيه ؟ ، رفعت رأسي و اذا به هو ، لماذا يسألني عن الكتاب ؟ ما دخله ؟ و رحت اقلب الكتاب حتي أتأكد من عنوانه "حب البعيد نار".
انبهرت بالعنوان و ادركت في التو أن وراءه قصة حب مئلمة. ابتسمت ابتسامة خفيفة ثم أجبته بكل ثقة ،العنوان مثير حبيت اكتشف أحداثها.
ثم ألقيت بنظري علي صاحب الكتاب ،شوكت بركات. وعند آخر حرف انطقة بصوت خفيف تكلمه وقال إنت بتكلمينى.تفاجأت ،وقلت له في حيرة لا انا اقرأ إسم الكاتب،
قال: أنت لا تعلمين إننى أنا الكاتب.
ازدادت حيرتى وارتبكت ماهذة المصادفة.
ضحكت تلك الضحكة البلهاء وقلت له: لا لا لم يخبرني أحد بذلك،عندها ظهرت صديقة لي من بين الحظور، استاذنت منه في عجالة وذهبت لملاقات صديقتى،
رجعت للبيت وكل حماس لقراءة هذة الرواية.
#هدهد
نور هدى










[rtl]الجزء الثاني 
عندما يضحك الحب 
*****************
وبينما أنا تائهة بين سطور الرواية ، كان القدر يحيك رواية جديدة مع ذلك الكاتب ، و قد كان الحب هو البطل الذى ضحك أخيرا و أرداهما قتلى مضرجين بالأوهام. 
بقدر ما استهوتني القصة، إلا أن الحب كانت يقطر من كل كلمة بالرواية ، فأنا كنت مرعوبة ومتلهفة في الوقت نفسه لخوض تجربة كهذة.
التقينا مرة أخرى بعد بضعة أيام في سوق المدينة التقليدى ، كنت قد ذهبت لشراء هدية لصديقتى بمناسبة زواجها و أحببت أن أهديها شيئا من موروثنا الشعبي ، بينما أمد يدى لأتحسس بعض المفروشات سمعته يقول : رائعة جدا هذة المفروشات ،أنت صاحبة ذوق رفيع . 
إنه الصوت نفسه ، هل أنا واهمة ؟! ، هل تأثرت بجمال الرواية لهذة الدرجه ؟!، حتي أنشق عن الواقع وأعيش الخيال. 
وفجأة وجدته يطلب من صاحب المحل أن يلف له هذا الفراش لياخذة ، ثم أقترب مني يشكرني لأنني ساعدته في الإختيار وانا مازلت في حالة ذهول لما حدث .
ثم قال: لقد اسديتى لي خدمة كبيرة ، فأنا منذ الصباح أحاول شراء هدية لأختي التي ستتزوج الأسبوع القادم ، فتبسمت و قلت له: و أنا أيضا كنت سأشتري هدية لصديقتى بمناسبة زواجها ، 
فرد بكل ثقة اعتبري هديتك وصلت صديقتك.
زادت دهشتي من هذا الرجل الذي كأنه يعرفنى منذ زمن بعيد .
ما قصة هذا الكاتب الجريء ، صرت أخاف من أن أكون وقود مشاعرة القادمة ومحبرة روايته الجديدة. 
بعد أن اشترى مايريد طلب مني أن أصطحبه في جولة للسوق ليكمل اكتشافه ، لأنه كان معجبا جدا بما رآه من معروضات ، وجدتها فرصة مناسبة حتي اشترى هدية لصديقتى بدل الفراش الذى آخذه هو .
تحدثنا و تعرفنا و كأننا أصدقاء منذ زمن ، وسط الحديث سألني إذ كنت مرتبطه ، و فوجيء بى عندما أخبرته ( لا ) .
قال مندهشا : كيف لامراة طاغية الأنوثة مثلك بلا حبيب .
اعتلت وجنتايا حمرة الخجل ثم واصلت المشي
#هدهد

[/rtl]







الجزء الثالث 


[rtl]عندما يضحك الحب 

*****************

توقفنا أمام محل لبيع الحلي التقليدية ، فدخلت لاختيار عقد أهديه لصديقتى وبينما أنا مترددة بين أي عقد أخذه ، فاجأني هو بقرط زمردى الحجر قائلا: هل تقبلين هذا القرط مني كهدية من صديق .

كانت فرحتي لا توصف وكأن أحدا بداخلي يدعونى للرقص هيا تعالي انفض الغبار عن أيامك ، احتضن الفرح ، ساعدني حتي أضع القرط ، ثم قال لي بصوت شجي : أتعلمين أن الرجال يخشون المرأة فاحشة الجمال ، لأنه دائما سيكون في حالة ترقب وحذر شديدين للطوارئ . خوفا من فقدان السيطرة ، استجمعت قواي ثم قلت له: و أنت .. هل تخشي المرأة فاحشة الجمال 

قال : أنا مروض الجمال والنساء لا أخشي شيئا. أعجبت بصراحته و ثقته بنفسه ، و لكنني قررت بداخلي ألا أكون إحدى تلك التجارب البائسة .

كنت أعلم أن هؤلاء الكتاب دائما يبحثون عن قصة حب ، و لو مخترقة حتي ينزفة قلمهم الكاذب ، لا أريد أن أكون قصة خيالية في حياته ، أظن أننى وقعت فى شرك هذا المتلاعب ، طلبت منه أن يرافقنى الي مكتب البريد حتى أرسل الهدية فوافق ، أخذت القلم حتي أكتب عنوان صديقتي و اسمها و قبل أن أكمل كتابة الاسم وجدته ينفجر ضاحكا ازدادت حيرتي منه ، و سألته : ما المضحك في الأمر .

فقال لي مستغربا : احقا لم تعرفيني؟!

قلت له متعجبة : ماذا تقصد ؟ هل أعرفك من قبل ؟!

قال و مازال يضحك : هل تذكرين حي القصبة ، بيت عمي بو زيد؟ نعم ... إنه حيث ترعرعت في بيئة الأسرة الواحده تلك ، أيام لا تعوض و رحت بخيالي لتلك الأيام التى ذبلت ذكراها بداخلي.


#هدهد
[/rtl]

















الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://emad1977.yoo7.com
 
Noor Houda Good عندما يضحك الحب
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» سيرة الإمام الشافعي (لمحات )
» إسطوانة شاببيه خطيره جداااا ((أنا لازم أتغير)) بها أغلب مشاكل الشباب وهامة جداً
» COME ALL THE TRACKS HERE ARE VERY GOOD

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
فضفضة من القلب عماد ابو شهاوى :: منتدى فضفضة من القلب-
انتقل الى: